الصراعات السياسية في الأندلس وأثرها في انتشار المذهب المالكي

المؤلفون

  • د. بشار عباس جامعة دمشق

الكلمات المفتاحية:

المذهب المالكي، المرابطين، الموحدين، الأمويين، الفقهاء

الملخص

شهد المجتمع الأندلسي بعد الفتوحات العربية الإسلامية، خلافات واسعة بين القوى الإسلامية الكبرى هناك، وصلت إلى مرحلة الصراعات السياسية، الأمر الذي قاد إلى تأثر المذاهب الدينية بتلك الصراعات، وذلك من خلال وقوف كل مذهب إلى جانب إحدى القوى السياسية المتنافسة، وبالتالي فقد حدثت جدالات دينية واسعة، سعى فيها كل مذهب لإظهار أحقية الطرف الذي يقف إلى جانبه، وهذا ما كان له انعكاسات مباشرة على الواقع الديني والسياسي على حد سواء. لقد كان المذهب المالكي أحد تلك المذاهب الموجودة, والذي تأثر بشكل كبير بتلك الصراعات السياسية القائمة فتارة يكون محل ترحيب وتأييد من قبل السلطات الحاكمة كالأمويين والمرابطين وتارة يكون موضع اتهام وملاحقة ومحاربة من قبل قوى أخرى كالموحدين.

ونتج عن تلك التجاذبات السياسية وتقلبات السلطة الحاكمة آثار كبيرة انعكست على الواقع الديني في الأندلس بشكل عام وعلى المذهب المالكي بشكل خاص.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

التنزيلات

منشور

2023-12-08

كيفية الاقتباس

د. بشار عباس. (2023). الصراعات السياسية في الأندلس وأثرها في انتشار المذهب المالكي. مجلة جامعة دمشق للدراسات التاريخية, 147(4). استرجع في من https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/hisj/article/view/9461