نظام التقارير في إطار اتفاقيات حقوق الإنسان ذات الطابع العالمي

المؤلفون

  • عبدالله محمد الشديدي جامعة دمشق
  • د. رنا أحمد عبود جامعة دمشق

الكلمات المفتاحية:

اتفاقيات حقوق الإنسان، نظام التقارير، اللجان الاتفاقية

الملخص

نظام تلقي وفحص التقارير هو من أكثر الإجراءات التي تلقى قبولاً من  الدول ويتم تطبيقها على الصعيد الدولي، فقد تم النص على هذا النظام في كافة الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان المُبرمة في إطار الأمم المتحدة. والتقارير التي يتم  تقديمها تنقسم إلى أولية ودورية وإضافية، بالإضافة إلى تقارير الظل. فتقديم التقارير يهدف إلى الإشراف المنتظم على تطبيق اتفاقيات حقوق الإنسان، وهو لايقوم أساساً على الخصومة، بل يستند إلى أسلوب الحوار. وتقديم التقارير ليس أمراً يُفرض فرضاً على دولة غير راغبة للقيام بذلك، ولا هو عملية تتسم بالمنازعة، بل بالأحرى يقوم على افتراض أن وجود درجة من المساءلة الدولية ذات الصبغة الروتينية  من شأن الامتثال لها أن يصب في صالح الدولة ذاتها ومواطنيها والمجتمع الدولي.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

التنزيلات

منشور

2024-03-11

كيفية الاقتباس

عبدالله محمد الشديدي, & د. رنا أحمد عبود. (2024). نظام التقارير في إطار اتفاقيات حقوق الإنسان ذات الطابع العالمي. مجلة جامعة دمشق للعلوم القانونية, 4(1). استرجع في من https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/legj/article/view/3199