لغةُ الجمالِ في الشعرِ الصوفيِّ

شعرُ ابنِ سَوَّارِ الدمشقيِّ (603/677هـ) أنموذجًا

المؤلفون

  • د. ناديا أكرم أبو عمشة جامعة دمشق

الكلمات المفتاحية:

الشعر الصوفي، ابن سوار الدمشقي، الجمال والحب، الجمال والجلال، الجمال الإلهي، اللغة والمعجم

الملخص

        يعدُّ ابنُ سوَّار الدمشقي ( 603ه/677ه) واحدًا من أعلامِ التصوُّفِ في القرنِ السابعِ الهجريِّ، وقد تركَ لنا إرثًا بديعًا موجودًا بينَ دفتي ديوانِهِ، فيه مِن روائعِ الشعرِ ما يُثري ذوقَ المتلقِّي بأرقى فنونِ البلاغةِ. وفي صفحاتِ هذا البحث دُرسَتْ لغةُ الجمالِ في شعرِ ابن سوار، ورُفعَتْ الأستارُ عن لمحاتٍ من الحُسن والبهاء غابَت عن أذهان الناس في عهدِ الماديةِ الصرفة.

       كان تفاعلُ الصوفيةِ مع الجمال معراجًا نحو الحبِّ الإلهيِّ الخالص والمعرفة الإلهية، التي تعدُّ غايةَ التصوفِ ومبتغاهُ؛ فربطُ التصوُّفِ بالجمالِ يؤدِّي إلى ارتقاءِ المتصوِّفة في الحب الإلهي. وهذا الحبُّ هو طريقٌ للمعرفةِ التي ينشُدها الصوفيون، ومنهم ابن سوار الدمشقي. هدفت الدراسةُ إلى رصدِ التفاعلِ بين الجمالِ كمفهومٍ فلسفي والشعر الصوفي، وبيان مدى تأثُّر كلٍّ منهما بالآخر. ويمكن لهذا البحث أن يكون مفتاحًا لدراسة شعر ابن سوار وفقَ أطرٍ متباينةٍ: بلاغيةٍ، ولغويةٍ، وأسلوبيةٍ، وغيرها من المناهج المتبعة في دراسة الشعر العربيِّ.

     اعتمد البحث في دراسته لغة الجمال على المنهج التكاملي بغيةَ الوصولِ إلى أدقِّ النتائجِ وأكثرها موضوعيَّة، وكان علم الجمال وأدواته رديفًا للمنهج التكاملي في هذه الدراسة، لأنَّها بُنيت على أساس تذوق لغة الجمال في شعر ابن سوار. وانتهى البحث بجملةٍ من النتائج كانت ثمرةَ البحث الجاد في الشعر الصوفي عمومًا وشعرِ ابنِ سوار الدمشقيِّ على وجهِ الخصوصِ.

التنزيلات

تنزيل البيانات ليس متاحًا بعد.

التنزيلات

منشور

2024-03-07

كيفية الاقتباس

لغةُ الجمالِ في الشعرِ الصوفيِّ: شعرُ ابنِ سَوَّارِ الدمشقيِّ (603/677هـ) أنموذجًا. (2024). مجلة جامعة دمشق للآداب و العلوم الإنسانية, 40(1). https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/humj/article/view/9447

المؤلفات المشابهة

1-10 من 77

يمكنك أيضاً إبدأ بحثاً متقدماً عن المشابهات لهذا المؤلَّف.