علاقةُ الحبّ بالجمالِ عند أفلاطون

المؤلفون

  • ديما الحمصي جامعة دمشق - كلية الأداب والعلوم الانسانية

الكلمات المفتاحية:

الاستطيقا (علم الجمال)، الوعي الجمالي، تصورات، الهوس، المثالية الأفلاطونية، الحكمة، جوهر، مفاهيم

الملخص

بنى أفلاطون فلسفتَه على أساس انطلوجي، فصاغ أكثر النظريّات الجماليّة تماسكاً وأوجد للجمال درجاتٍ، أوّلها الجمال الجسديّ ووضعها في أسفل هرم الجمال، ثم يليه جمال الأخلاق والنفس، ثمّ الجمال المطلَق في قمة الهرم.

وبما أنَّ الحب ّيعدُّ شكلاً من أشكال الجمال فقد شكّل نغمة أساسيّةً في معظم كتابات أفلاطون، واعتبر أفلاطون أنّ هوسَ الحبّ الموصل للحقيقة عند الفيلسوف خيرُ أنواع الهوس الإلهي، فمن خلاله يُمكن إدراك هذا العالم بمادّيته ويساعد النفس على تذكّر العالم الروحانيّ الذي كانت فيه قبل سقوطها على الأرض، فكانت نظريةُ أفلاطون في الحبّ من الشمول بحيث أصبحت أساساً للفلسفة ابتداءً من العصور القديمة وحتى العصور الوسطى، فهي تنادي بأنّ الأشياء الخارجية هي الأصلُ الذي تعتمد عليه المعرفة، لكنها ليست الأشياء الماديّة المحسوسة بل المُثل المتعالية عليها.

لذلك فالحبّ المثاليّ أسمى بكثير من الحبّ الجسديّ، وأكّد أفلاطون على الجدليّة القائمة بين الحبّ والجمال؛ فكلاهما لا يتحقّق إلا بعودة الروح إلى عالم المُثل، وببلوغ الإنسان المستوى الجماليّ المثالي ّيكون قد بلغ موضوع الحبّ الذي يتّجه إلى الجمال.

وعلاقة مثال الجمال قويّةٌ بمثال الخير عند أفلاطون، فالوصول إلى مثال الخير مرتبط بالوصول إلى مثال الجمال، والإنسان لا يستشعر الجمال إلا بعد أن يكون حقق الخير الكثير.

التنزيلات

تنزيل البيانات ليس متاحًا بعد.

التنزيلات

منشور

2024-03-07

كيفية الاقتباس

علاقةُ الحبّ بالجمالِ عند أفلاطون. (2024). مجلة جامعة دمشق للآداب و العلوم الإنسانية, 40(1). https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/humj/article/view/5586

المؤلفات المشابهة

1-10 من 59

يمكنك أيضاً إبدأ بحثاً متقدماً عن المشابهات لهذا المؤلَّف.