منازل عمال الأهرامات في الدولة القديمة (2200-2050ق.م)

المؤلفون

  • محمد أمين محمود حجازي

الملخص

تأتي أهميّة هذا البحث في دراسة الناحية الاجتماعيّة لعمّال الأهرامات في الدولة القديمة، وذلك بواسطة المكتشفات الأثريّة التي بيّنتُ وجود منازل لعمّال الأهرام، وأنّ عمال الأهرامات زمن المَلك خوفو وخفرع ومنكاورع عاشوا في مخيّم واحد، بحيث أن هذا المخيّم كان مُجَّهزًا خصيصًا للعمال الذين أتوا من أماكن بعيدة عن موقع الأهرامات، والعمال الذين كان سكنهم قريبًا من مكان العمل، فقد كانوا يعودون إلى منازلهم بعد انتهاء يوم العمل ولم يحتاجوا إلى الإقامة في منازل مخصصة لهم في موقع البناء.

     وبيّن علماء الآثار أنّ هناك مباني خاصة بالنبلاء والمشرفين قائمة بذاتها، ويفصل بين كل مبنيين حائط مشترك، وخُصِّص للفنانين مساكن أكبر حجمًا وأكثر راحةً بصفتهم من الطبقة العليا وعاشوا مع عائلاتهم، وتقع القرية التي عاش فيها المشرفون والفنانون بالحافة الشرقية جنوب شرق الأهرامات، وقد عثر على نحو ستةٍ وثلاثين بيتًا من بيوت المشرفين حتى الآن.

     وقد تنوّعت المساكن في موقع أهرامات الجيزة؛ فمنها منازل العاديين التي اتصفت بأنها بسيطة من ناحية البناء والتخطيط، أما منازل المسؤولين التي عُثر عليها في المدينة السكنيّة الغربيّة، فهي تتكوّن من مجلسين كبيرين وغرف استقبال صغيرة وغرفة رئيسة كبيرة ومقاعد من الطوب (اللبن) وتشبه، إلى حدٍّ كبير، المصاطب الموجودة في منازل الريف المصريّ حاليًا.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

التنزيلات

منشور

2022-10-07

كيفية الاقتباس

محمد أمين محمود حجازي. (2022). منازل عمال الأهرامات في الدولة القديمة (2200-2050ق.م). مجلة جامعة دمشق للدراسات التاريخية, 142(3). استرجع في من https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/hisj/article/view/6541