تقدير مصادر وقابلية تلوث المياه الجوفية في حوض الحصين (سوريا)

المؤلفون

  • وسام داود
  • د. معتصم القادري
  • د. قاسم نتوف
  • د. واثق رسول آغا

الكلمات المفتاحية:

قابلية تلوث المياه الجوفية، DRASTIC، EIPK، GIS، حوض الحصين، الساحل السوري

الملخص

تكثر الهطولات المطرية والينابيع والمياه الجوفية في حوض الحصين ذو التكشفات الصخرية الكارستية ومع ازدياد عدد السكان والاعتماد على الزراعة بشكل رئيس وضعف البنية التحتية لشبكات الصرف الصحي المتمثلة بقلة وجود محطات معالجة الصرف الصحي وكثرة الحفر الفنية، إضافة الى انتشار معاصر الزيتون، كان لابد من توقع امكانية تلوث المياه الجوفية.

تهدف هذه الدراسة إلى تقييم مدى قابلية طبقات المياه الجوفية للتلوث في حوض الحصين، ومعرفة المناطق المعرضة لتلوث المياه الجوفية فيها، ولتحقيق ذلك تم استخدام طريقة دراستك (DRASTIC) وطريقة (EPIK) من خلال نظام المعلومات الجغرافي(GIS). ‏تحتاج كلتا الطريقتين الى تحديد العديد من العوامل الجيولوجية والهيدروجيولوجية والتكتونية التي تلعب دوراً في تلوث المياه.

أظهرت النتائج باستخدام طريقة (EPIK) أن قابلية التلوث عالية وتغطي مساحة قدرها 175 كم2  أي ما نسبته (49.6%) من مساحة الحوض أما قابلية التلوث العالية باستخدام طريقة (DRASTIC) فغطت مساحة من الحوض قدرها 57 كم2 أي ما نسبته  (16.2%) من مساحة  الحوض، ويعود هذا الاختلاف بين نتائج الطريقتين الى أن البارامترات لكل طريقة مختلفة عن الاخرى حيث تعتمد طريقة (DRASTIC) على سبع بارامترات أم طريقة (EPIK) فتعتمد على اربع بارامترات فقط اثنان منها (E,K) تعبر عن الفتحات الكارستية وتطور شبكة الكارست، لذلك يتمثل الاختلاف الرئيسي بين الطريقتين في قدرة الطريقة على وصف تطور الكارست، ويكون ذلك منطقيا عند معرفة أن منطقة الدراسة بها الكثير من المظاهر الكارستية.

التنزيلات

تنزيل البيانات ليس متاحًا بعد.

التنزيلات

منشور

2022-12-30

كيفية الاقتباس

تقدير مصادر وقابلية تلوث المياه الجوفية في حوض الحصين (سوريا). (2022). مجلة جامعة دمشق للعلوم الأساسية, 38(4). https://journal.damascusuniversity.edu.sy/index.php/basj/article/view/7440

المؤلفات المشابهة

1-10 من 44

يمكنك أيضاً إبدأ بحثاً متقدماً عن المشابهات لهذا المؤلَّف.